آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

قبل الزوال أم بعده؟.. الإفتاء توضح آخر وقت لنية صيام النافلة


08:47 م


الثلاثاء 17 نوفمبر 2020

كتبت – آمال سامي:

ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية على صفحتها الرسمية على الفيسبوك من أحد المتابعين يقول فيه: إذا استيقظت من النوم بعد الفجر أو بعد الظهر أو العصر، ولم أفعل شيئًا من المفطرات، هل يجوز لي أن أنوي صيام النفل لهذا اليوم؟

أجاب على هذا السؤال الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، في فيديو نشرته دار الإفتاء قائلًا إن الأصل في الصيام أنه يجب أن يبيت له النية من الليل، إلا أن الشرع قد استثنى صوم النفل فخفف فيه وأجاز للإنسان أنه إذا استيقظ بعد الفجر أن ينوي الصيام، بشرط ان تكون هذه النية قبل الزوال، أي قبل وقت الظهر، فإذا استيقظ بعد العصر أو قبل المغرب، فلا يجوز له الصيام، والشرط الآخر ألا يكون قد أتى بشيء ينافى الصيام، كان يأكل أو يشرب، وفي حال تحقق هذين الشرطين يجوز له الصيام، واستشهد ممدوح في فتواه بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي رواه مسلم في صحيحه عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت: “قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم: يا عائشة هل عندكم شيء قالت: فقلت يا رسول الله ما عندنا شيء، قال: فإني صائم، قالت: فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم فأهديت لنا هدية أو جاءنا زور قالت فلما رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت: يا رسول الله أهديت لنا هدية أو جاءنا زور وقد خبأت لك شيئا قال: ما هو قلت حيس، قال: هاتيه، فجئت به فأكل ثم قال: قد كنت أصبحت صائما”.

اقرأ أيضاً..

– هل يجوز إذا استيقظتُ متأخرة أن أنوي الصيام قضاءً من رمضان؟.. البحوث الإسلامية يجيب

– هل يجب تجديد نية الصيام مع كل يوم من رمضان؟.. علي جمعة يجيب


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock