آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

اعترافات مثيرة لتجار مخدرات واقعة الجيزة: كنا نعتمد على سيدات فى الترويج



اعترف تجار مخدرات بترويج “البودرة” ومخدر الآيس على عملائهم فى الجيزة، خاصة الوراق، وذلك بهدف تحقيق ثروات مالية طائلة.


وأضاف المتهمون ـ عقب القبض عليهم ـ أنهم يستغلون السيدات فى ترويج المواد المخدرة على المتعاطين، حيث توزع السيدات “الهيروين والكوكايين” على الزبائن ويجمعن الأموال.


وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط كميات من المواد المخدرة وسلاح نارى وذخائر بحوزة عناصر تشكيلين عصابيين بالجيزة ، فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها لاسيما ضبط وملاحقة العناصر الإجرامية حائزى ومتجرى المواد المخدرة.


ورصدت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بقطاع مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة بالتنسيق مع قطاعات (الأمن الوطنى – الأمن العام) ومديرية أمن الجيزة نشاط تشكيلين عصابيين أدار أفرادها بؤرتين إجراميتين للإتجار بالمواد المخدرة وترويجها على عملائهم وبإستهدافهم أمكن ضبطهم، وضبط ( كمية من مخدر الهيروين– كمية من مخدر الأيس – مبلغ مالى – عدد 2 هاتف محمول) بحوزة 4 أشخاص ( سيدتين – عاطلين، لثلاثة منهم معلومات جنائية) وذلك فى كمين أعد خصيصاً لضبطهم حال إستقلاله سيارة بدائرة قسم شرطة الوراق بالجيزة .


ونجحت الجهود في ضبط (كمية لمخدر الكوكايين – كمية لمخدر الهيروين– كمية لمخدر الأيس– 2 طبنجة – عدد من طلقات الصوت – مبلغ مالى – عدد 2 هاتف محمول – ميزان) بحوزة (عاطل ، له معلومات جنائية)، فى كمين أعد خصيصاً لضبطه حال تواجده بدائرة قسم شرطة العجوزة بالجيزة ، وبمواجهتهم إعترفوا بحيازتهم للمواد المخدرة بقصد الإتجار.


 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock