آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

الشارقة يهيمن على الإحصاءات ويحصد نقطة مخيبة – رياضة – محلية

صدّر فريق الشارقة القلق لجماهيره، حول قدرته على الاحتفاظ بلقب دوري الخليج العربي، بسقوطه في فخ التعادل الإيجابي 1-1، خارج ملعبه أول من أمس أمام الظفرة في الجولة 17، وذلك بسبب عجزه عن استعادة نغمة الانتصارات، رغم أن إحصاءات اللقاء أكدت تفوقه بصورة واضحة.

وعلى مدار الجولات الماضية، ظل اعتماد الشارقة على طريقة لعب واضحة بالسيطرة عبر الاستحواذ، مع الاعتماد على قوته في الوسط والهجوم، إضافة إلى الكرات الثابتة والركنيات، وهي الطريقة التي منحته التفوق أمام الأندية ذات النهج الهجومي، بعكس الفرق التي تعتمد الأسلوب الدفاعي.

وقال مدرب الظفرة، محمد قويض، في المؤتمر الصحافي، إن ما ساعده على اقتناص التعادل ما سماه بـ«الطريقة المكشوفة»، التي يؤدي بها «الملك» المباريات، مشيراً إلى أن المدرب عبدالعزيز العنبري، ظل يلعب بتشكيلة ثابتة، ويعتمد على تبديلات واحدة في الجولات السابقة.

وأشار إلى أن خطورة «الملك» تكمن في الرباعي البرازيلي: إيغور وسواريز وكايو وبيريرا، وقال: «بدورنا قمنا بالاستفادة من طريقتهم بأن تركنا لهم الاستحواذ، ولكن في منطقتهم فقط، بينما لعبنا بطريقة دفاعية في منطقتنا».

وكشفت إحصاءات المباراة على موقع رابطة المحترفين، عقب نهاية اللقاء، هيمنة الشارقة على الاستحواذ 70.2% مقابل 29.8% للظفرة، و14 تسديدة لثمانٍ، ومرر لاعبو الشارقة 550 تمريرة، فيما كانت تمريرات لاعبي الظفرة أقل من النصف بـ222 فقط، وحصل الشارقة على ثماني ركنيات، أربع منها في الوقت بدل الضائع، مقابل ثلاث فقط للظفرة على مدار اللقاء.

في المقابل، اعترف مدرب الشارقة، عبدالعزيز العنبري، بأن الطريقة الدفاعية، التي خاض بها منافسه الظفرة اللقاء، صعبت مهمتهم، وقال في المؤتمر الصحافي: «أسلوب الظفرة الدفاعي صعب المباراة، ونأمل أن يكون المستوى والنتائج أفضل في الفترة المقبلة».


تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة





الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock