آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

شباب الأهلي والنصر يحلقان إلى نهائي الكأس – رياضة – محلية

تأهل فريقا شباب الأهلي والنصر إلى نهائي كأس رئيس الدولة لكرة القدم، بعد فوز الأول على بني ياس بهدف دون رد، أمس، على استاد الشارقة، وتغلب الثاني على الشارقة 3-صفر على استاد راشد في دبي، ليحجزا موعداً متجدداً بعدما كانا قد التقيا في نهائي المسابقة عام 2015.

ويعتبر التأهل الـ12 في تاريخ شباب الأهلي لنهائي الكأس، إذ فاز باللقب تسع مرات، كأكثر الأندية تتويجاً باللقب، متفوقاً على الشارقة الذي يمتلك في رصيده ثمانية ألقاب، وسيواصل الفريق طريقه نحو تحقيق اللقب الثاني في الموسم الحالي، بعدما كان قد فاز بأول ألقاب الموسم بعد حصوله على كأس السوبر. أما النصر فقد تعملق أمام الشارقة بثلاثية، وسيخوض النهائي الـ11 في تاريخه، وسيسعى إلى الفوز باللقب الخامس في تاريخه، آملاً تكرار سيناريو 2015، حينما صعد منصة التتويج بطلاً.

شباب الأهلي – بني ياس

سيطر بني ياس على وسط الملعب لكن من دون خطورة على مرمى ماجد ناصر، بينما كاد شباب الأهلي أن يحرز الهدف الأول في توقيت مبكر، عندما قاد الأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف هجمة منظمة، ومرر الكرة إلى البرازيلي إيغور خيسوس، الذي هيأها لمواطنه كارلوس إدواردو، لكن الأخير سدد الكرة في يد الحارس فهد الظنحاني (3)، كما سدد الأرجنتيني فيدريكو كارتابيا ركلة حرة مباشرة بطريقة جميلة، لكن الظنحاني تألق وأبعد الكرة إلى ركنية (23).

واعتمد «السماوي» على تحركات الأرجنتيني غاستون سواريز وسهيل النوبي وجواو بيدرو، وأحرز سهيل النوبي هدفاً في الدقيقة 34، لكن الحكم حمد علي يوسف ألغى الهدف، عقب استعانته بتقنية الفيديو وتوقف اللعب لخمس دقائق.

وفي الشوط الثاني، تلقى بني ياس ضربة موجعة، بعدما حصل المدافع البرازيلي جواو فيكتور على الإنذار الثاني والبطاقة الحمراء في الدقيقة 55، كما خرج المدرب الروماني دانيل إيسيلا بالبطاقة الحمراء للاعتراض على قرار الحكم، وأجرى بعدها المدرب تغييراً في طريقة لعب «السماوي»، واعتمد الفريق على الهجمات المرتدة، إذ أجرى تبديلاً بنزول خالد العطاس بدلاً من سلطان الشامسي، بينما أهدر جلال الدين ماشاريبوف فرصة محققة لمصلحة شباب الأهلي، عندما لعب عبدالعزيز هيكل كرة عرضية، وقابلها اللاعب الأوزبكي بتسديدة فوق العارضة (62).

وأصبح شباب الأهلي هو الأكثر سيطرة على مجريات اللعب، بعدما نشط فيدريكو كارتابيا وكارلوس إدواردو، إذ سدد اللاعب الأرجنتيني كرة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم (70)، وفي الدقيقة 73 أحرز إيغور خيسوس الهدف الأول، بعدما لعب كارتابيا كرة عرضية من ركلة حرة، وقابلها خيسوس برأسه في المرمى.

ونشط بني ياس عقب الهدف الذي أحرزه خيسوس، إذ قام الأرجنتيني نيكولاس خمينيز بجهد كبير، وتسبب في إزعاج كبير لمدافعي شباب الأهلي، لكن دون خطورة على مرمى ماجد ناصر، قبل أن يحصل خميس الحمادي على البطاقة الحمراء بداعي تدخله بعنف ضد كارتابيا في الدقيقة 89، ويكمل «السماوي» اللقاء بتسعة لاعبين، وتنتهي المباراة بفوز شباب الأهلي وتأهله للنهائي.

النصر يقدم أجمل مباريات الموسم

قدم فريق النصر أجمل مباراة له هذا الموسم، ونجح في تحقيق فوز مقنع، لعباً ونتيجة، واستحق الصعود إلى المباراة النهائية، بعدما استحوذ على المباراة منذ بدايتها، وأحرز ثلاثة أهداف عن طريق البرتغالي توزي (36)، والجزائري مهدي عبيد (41)، والعائد إلى زيارة الشباك سيباستيان تيغالي في الدقيقة (88).

في الشوط الأول اعتمد الشارقة على الدفاع والهجمات المرتدة التي لم تشكل خطورة أمام استحواذ وضغط فريق النصر في كل أنحاء الملعب.

وتوالت هجمات النصر وسط عجز تام من الشارقة الذي لم ينجح في الوصول إلى حارس مرمى النصر أحمد شامبيه، إلا من خلال ضربات ثابتة فقط، ولم يشكل هجمات قوية إلا في الدقيقة 10 من هجمة وصلت من البرازيلي كايو إلى البرازيلي الآخر إيغور، الذي أضاع الكرة وهو على بعد خطوات من المرمى.

ويواصل النصر ضغطه المتواصل بهجمة منظمة، تصل إلى ضياء سبع المنفرد، لكنه سدد في الشباك من الخارج بالدقيقة 28، ويواصل أنشط لاعبي النصر في الشوط الأول، ريان مينديز، جولاته ليترجم النصر أفضليته بالهدف الأول في الدقيقة 36، من هجمة رائعة وتمريرة سحرية من تيغالي، تصل إلى البرتغالي توزي، المنفرد، الذي لعبها من أسفل الحارس معلناً عن الهدف الأول للعميد.

وفي محاولة الشارقة لإدراك التعادل، وجد العميد فرصته في المساحات خلف الدفاع الشرقاوي، لتصل الكرة إلى ريان مينديز، المنطلق، والذي لعب كرة عرضية وجدت القادم من الخلف الجزائري مهدي عبيد، الذي سدد كرة من لمسة واحدة في المرمى، معلناً عن الهدف الثاني للعميد في الدقيقة 41.

ولم يجد الشارقة في الحصة الثانية فرصة للوصول إلى شباك العميد الذي اعتمد على الاستحواذ، ونجح في إحراز هدفه الثالث عن طريق تيغالي (88).


تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة





الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock