العاب

تباطؤ نمو إيرادات هواوي بشكل كبير بسبب العقوبات الأمريكية

فرضت الولايات المتحدة الأمريكية عددا من العقوبات على هواوي Huawei خلال العامين الماضيين حيث تؤكد حكومة واشنطن أن العملاق الصيني يمثل تهديدا للأمن القومي.

وبدأت الحرب على هواوي في مايو من عام 2019، عندما أضاف الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، العملاق الصيني لقائمة الكيانات المحظورة مما يعني منع الشركات الأمريكية من التعامل مع Huawei وهذا أدى لعدم ظهور خدمات وتطبيقات جوجل على منتجات الشركة الصينية.

وبفضل شعبيتها العارمة في الصين وأسواق أخرى، لم تشعر هواي Huawei بالعقوبات الأمريكية على الفور لكن الشركة مرت للتو بأصعب عام لها حتى الآن حيث شهدت انخفاضا في الإيرادات الفصلية على أساس سنوي للمرة الأولى لها على الإطلاق.

وشهدت هواوي نموا ايجابيا في الإيرادات بالسوق المحلي، حيث بلغ اجمالي مبيعاتها في الصين 89.6 مليار دولار بزيادة قدرها 15.4% على أساس سنوي ويمثل هذا الرقم 65% من اجمالي إيراداتها.

وانخفض الربع الرابع من 2020 بنسبة 11% إلى 220.1 مليار يوان (33.5 مليار دولار) بينما شهد الربع السابق نموا بنسبة 3.7% وارتفع الربع الثاني ليصل إلى 23%.

إقرأ أيضا : على غرار أبل.. هواوي تستعد لدخول سوق السيارات الكهربائية

وبلغ اجمالي الإيرادات لعام 2020 حوالي 891.4 مليار يوان (136.7 مليار دولار) بزيادة قدرها 3.8% على أساس سنوي ويعد هذا أبطأ نمو للإيرادات بعدما شهدت Huawei نمو إيراداتها بحوالي 19% في العام 2019.

قال كين هو، أحد نواب رئيس الشركة “لقد تسببت قيود التوريد من إحداث تأثير كبير على قطاع الهواتف الذكية، هذا الوضع غير عادل بالنسبة إلى Huawei وقد ألحق الكثير من الضرر بنا”.

أخيرا، بالرغم من رحيل ترامب، إلا أن إدارة بايدن لم تخفف الضغط على هواوي ولهذا يسعى العملاق الصيني لمصادر أخرى تجلب له المال ولهذا يخطط لإنشاء تكنولوجيا خاصة بالرعاية الصحية و الاستثمار في تعدين الفحم وحتى تربية الخنازير وبالطبع بناء سيارة ذاتية القياده على غرار أبل، هل ينجو من تلك العقبة الكبيرة أو يسقط للأبد، هذا ما سوف نراه الفترة المقبلة.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock