آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

طارق لطفي: قرأت تاريخ الجماعات الإرهابية قبل «القاهرة كابول» – فن وثقافة

قال الفنان طارق لطفي، بطل مسلسل «القاهرة كابول»، إنه قرأ كثيرا في تاريخ الجماعات الإرهابية بداية من جماعة الإخوان الإرهابية، ثم جماعة التكفير والهجرة، وغيرها من الجماعات الإرهابية، ولذلك لم يُفاجأ بما وجده في المسلسل، ولكنه فوجئ بالتركيبة الجيدة التي ألفها عبدالرحيم كمال في مسلسل «القاهرة كابول».

وأضاف «لطفي» في مداخلة عبر تطبيق «سكايب» مع برنامج «التاسعة» الذي يقدمه الإعلامي يوسف الحسيني، مساء الخميس، على التلفزيون المصري، أن  الإرهابي شكري مصطفى قاتل الشيخ الذهبي، هو في الأصل كان شاعرا، وهذا صدمه، وبالتالي بحث عن ديوانه الشعري وقرأه، موضحا أن هذا سوف يظهر أيضا في شخصية الشيخ رمزي التي جسدها في المسلسل.

وتابع بطل مسلسل «القاهرة كابول»، أنهم حاولوا قراءة كل ما هو متاح عن الشخصيات التي كتبها المؤلف، معربا عن أمله في نجاح المسلسل الذي يعتبر محاولة حقيقية لمعرفة تطرف بعض الأشخاص الذين كانوا في وقت ما وسطيين.

وأوضح أنه يقيم المسلسل بنسبة 10 على 10، مقارنة بكل الأعمال التي نُفذت في وقت سابق وتناولت هذه القضية، مؤكدا أن شركة الإنتاج وفرت لهم كا ما يحتاجونه، مهما كانت التكلفة والمجهود، وكانوا يقفون إلى جوار العمل، والجميع يحاول أن يفعل أقصى ما يمكن، والمسألة أصبحت مسألة ريادة وتطور والقادم سيكون أفضل.

ولفت إلى أنه سعيد برد فعل الجمهور بعد طرح البرومو الخاص مشددا: «ربنا يستر، وهتتبسطوا أوي»، مشيرا إلى أن المسلسل به العديد من الممثلين الكبار، والعديد من الوجوه الجديدة التي سيكون لها مستقبلا كبيرا.

وأوضح بطل مسلسل «القاهرة كابول»، أنه يجسد شخصية «رمزي» في العمل، ولكنه قد يكون «رمزي بن الشيبة»، أو «أسامة بن لادن» أو «أبو حمزة المصري»، مشيرا إلى أن هذه الشخصية رمز للتطرف، وهو كتب ملامح من 4 شخصيات من رموز الإرهابيين وأنتج شخصية الشيخ رمزي في المسلسل.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock