آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

تركيا تقر «لجنة الصداقة» مع مصر

تعدّ لإرسال وفد إلى القاهرة لبحث تطبيع العلاقات

قبل أيام من توجه وفد دبلوماسي تركي إلى القاهرة لعقد أول لقاء رسمي بين ممثلي وزارتي الخارجية في البلدين لبحث تطبيع العلاقات، أقر البرلمان التركي بالإجماع، أمس، تشكيل لجنة صداقة برلمانية مع مصر.

ويأتي ذلك بعد الخطوات التي أقدمت عليها تركيا بمنع قنوات «الإخوان المسلمين» في إسطنبول من الهجوم على مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي والحكومة، ومنع قيادات التنظيم من الإدلاء بتصريحات متطرفة تخص الشأن الداخلي لمصر.

وسبق أن أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، عن اجتماع مصري تركي على مستوى نواب وزيري الخارجية في القاهرة خلال الأسبوع الأول من مايو (أيار) المقبل قد يتم خلاله مناقشة مسألة إعادة سفيري البلدين، سيعقبه لقاء يعقده مع نظيره المصري سامح شكري.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالين، إن المحادثات التركية – المصرية، الأسبوع المقبل، قد تسفر عن تعاون متجدد بين القوى الإقليمية المتباعدة، وتساعد في جهود إنهاء الحرب في ليبيا.

وأضاف كالين، في تصريحات أول من أمس: «إن رئيسي المخابرات ووزيري خارجية البلدين على اتصال مستمر، وأن وفداً دبلوماسياً تركياً سيزور مصر في أوائل مايو… واستناداً إلى الحقائق أعتقد أنه من مصلحة البلدين والمنطقة تطبيع العلاقات بينهما».

وأوضح كالين أن التقارب مع مصر سيساعد، بالتأكيد، على استقرار الوضع الأمني في ليبيا، لأننا ندرك تماماً أن مصر لها حدود طويلة مع ليبيا، وقد يشكل ذلك أحياناً تهديداً أمنياً لمصر، مشيراً إلى أن تركيا ستناقش الأمن في ليبيا مع مصر ودول أخرى.
… المزيد


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock