آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

مستشار الرئيس: لا يوجد ما يمنع حصول متعافي كورونا على اللقاح – مصر

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية ووزير الصحة الأسبق، إن مصر استخدمت 3 أنواع من لقاحات فيروس كورونا المستجد، مثل اللقاح الصيني وأسترازينيكا، ولم يصب أي مواطن بأثار جانبية غير معروفة، مشيرًا إلى وجود بعض الأعراض الخفيفة، مثل ألام في منطقة الحقن وارتفاع خفيف في درجات الحرارة وتكسير في الجسم.

وأضاف تاج الدين، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، مقدمة برنامج «صالة التحرير»، الذي يعرض عبر شاشة «صدى البلد»: «الجهات التي تطعم المواطنين تسألهم عن حالتهم الصحية قبل أن تمنحهم إياه، ويجب أن يطمئن الجميع لأن الألية الطبية والعلمية والسياسية والتنفيذية تراعي صحة المواطن المصري كأهم الأولويات».

وتابع مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية: «من الناحية النظرية لا يوجد ما يمنع أن يحصل مواطن على جرعة من لقاح ثم يحصل على الجرعة الثانية من لقاح أخر، لكن الأفضل أن نستخدم نفس التطعيم في الجرعتين بسبب اختلاف اللقاحات».

وأردف الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، أنه لا يوجد لقاح يمكنه التأثير بنسبة 100%، وعموما فإن اللقاحات تعمل على تخفيف شدة وكمية الفيروسات، كما أن من يحصل على التطعيم تتكون لديه أجساما مناعية ضد الفيروس، بالإضافة إلى أن كل هذه الطعوم تمنح الجسم ما يزيد عن 85% حماية ضد المضاعفات الشديدة للإصابة الفيروسية.

وأكد مستشار الرئيس، أن السلالة الهندية لفيروس كورونا مزدوجة التحور، إذ حصل فيها تحور بالفيروس مرتين، وهناك كلام على أن هذا التحور الذي أدى إلى زيادة عدد الحالات المصابة بوتيرة متسارعة، وانتشر في نحو 17 دولة: «يجب أن نلتزم بالإجراءات الوقائية حتى نمنع هذه السلالة من دخول مصر».

وأشار، إلى عدم وجود ما يمنع حصول المتعافين من كورونا من الحصول على لقاح كورونا، لكن الأجسام المناعية تبقى في الجسم فترة تتراوح بين 3 شهور إلى 6 شهور.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock