رياضة

هولندا تتراجع عن قرار حضور الجماهير بعد أسبوع من التواجد فى المدرجات


تراجعت الحكومة الهولندية مجدداً عن قرارها السابق بعودة الجماهير تدريجيا لملاعب الدوري الهولندي لكرة القدم مقررة عدم مواصلة الاختبار التجريبي الذي عمل به في الأسبوع الماضي، وذلك بعدما سمح للجماهير للعودة بشكل جزئي للملاعب شريطة تقديم نتيجة اختبار سلبية لفيروس كورونا مسبقاً.

وعلق الثنائي إريك جودي، مدير كرة القدم الاحترافية في الاتحاد الهولندي، ويان دي يونج، رئيس رابطة الدوري الهولندي، اليوم الخميس في بيان مشترك “هذا القرار مخيب للآمال. كل شيء سار بشكل جيد خلال الجولة الماضية”.

وشهدت ملاعب هولندا الأسبوع الماضي حضور ما بين 10% و15% من إجمالي سعتها للجماهير بشرط تقديم الحاضرين نتيجة اختبار سلبية للوباء، وهو اختبار تجريبي سمحت به الحكومة وتم تطبيقه في أماكن رياضية أخرى.

وكان هذا الاختبار متماشيا مع التجربة التي أقيمت في 27 مارس الماضي، بعد السماح بحضور 5 آلاف مشجعاً في ملعب يوهان كرويف خلال مواجهة هولندا وليتوانيا.


وأعلن الاتحاد الهولندي في وصت سابق السماح لعدد محدود من الجماهير لحضور مباريات الجولة الثلاثين من بطولة الدوري التي ستقام أيام (23، 24، 25 أبريل) الجاري وذلك بالتنسيق مع كافة الأجهزة هناك.


وأوضح بيان صادر عن الاتحاد الهولندي أن عددا من المباريات بلغ 130 مباراة تقريباً تم لعبها مع جمهور محدود في بداية الموسم بشكل جيد وبفضل كل البروتوكولات لمكافحة كورونا في الملاعب التي لم يثبت إصابة أي منهم بالفيروس تم السماح للجماهير بحضور المباريات المقبلة في الجولة الثلاثين بهدف ختام الموسم بالشكل الذي افتتح به بحضور المشجعين


وكان الاتحاد الهولندي قد قرر استئناف مسابقة الدوري في سبتمبر الماضي بحضور جماهير بنسبة تتراوح بين 15 و35 في المئة من سعة الاستادات لكنه لن يسمح لمشجعي الفرق الزائرة بالدخول، حيث أصدر الاتحاد الهولندي كتيبا من 80 صفحة يتضمن الاجراءات التي سيتبعها لعودة النشاط بعد إلغاء الموسم السابق بسبب جائحة فيروس كورونا.


 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock