آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

#بث_الأزهر_مصراوي.. متى يستحق مؤخر الصداق للمرأة؟


03:04 م


الأحد 06 يونيو 2021

كتب- محمد قادوس:

في حلقة البث المباشر لموقع مصراوي، بالتعاون مع مركز الأزهر العالمي للرصد والإفتاء الإلكتروني، تلقى الشيخ محمد العليمي- عضو لجنة الفتاوى الإلكترونية، سؤالاً من أحد متابعي البث المباشر يقول: متى يستحق مؤخر الصداق للمرأة؟.

في إجابته قال العليمي: مؤخر الصداق يستحق بأمرين وهما الموت والطلاق البائن.

وأضاف عضو الأزهر للفتوى عبر فيديو بثه مصراوي عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، بأنه قد يعقد إنسان على امرأة ويحدث لهذا الرجل وفاة ولم يدخل بها في الأساس، فإذا طلقت المرأة قبل الدخول بها يكون لها نصف المهر، مستشهدا في ذلك بقول الله تعالى {فَنِصْفُ مَا فَرَضْتُمْ}،[ البقرة،237].

وأوضح العليمي أنه إذا طلق الزوج زوجته قبل الدخول بها لا عدة عليها، مستشهدا في ذلك بقول الله تعالى {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَكَحْتُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِن قَبْلِ أَن تَمَسُّوهُنَّ فَمَا لَكُمْ عَلَيْهِنَّ مِنْ عِدَّةٍ تَعْتَدُّونَهَا ۖ فَمَتِّعُوهُنَّ وَسَرِّحُوهُنَّ سَرَاحًا جَمِيلًا}، [الأحزاب: 49].

وبين عضو المركز أن أمر الموت يختلف تماما عن أمر الطلاق، فلو مات الزوج العاقد على زوجته قبل الدخول بها فيكون لها المهر كاملا ولها الميراث وعليها العدة.

وأشار العليمي إلى أن الطلاق البائن لو طلق الزوج زوجته طلاقا بائنا وجب عليه ان يدفع لها مؤخر الصداق وهذا يكون حق المرأة، مؤكدا أنه لا يجوز للإنسان أن يأكل هذا الحق أو أن يأخذه بغير حق او بغير طيب نفس منها لان هذا أمر محرم.

واستشهد في ذلك بقول الله تعالى {يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ}، [النساء:29].


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock