آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

وزير الاتصالات: 5.6 مليار جنيه لرفع كفاءة خدمات الإنترنت بقرى المرحلة الأولى لـ «حياة كريمة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن أنه سيتم تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع حياة كريمة لتوصيل كابلات الفايبر إلى قرى المبادرة خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأوضح الوزير أن تكلفة المشروع فى مرحلته الأولى تصل لنحو 5.6 مليار جنيه وتتضمن توصيل خدمات الاتصالات والإنترنت إلى قرى المبادرة، وكذا تحسين كافة خدمات الاتصالات. وأوضح طلعت أن المشروع يتضمن تطوير كافة شبكات الاتصالات بالقرى المستهدفة، وكذا إحلال وتجديد خطوط الاتصالات بأخرى أكثر كفاءة فضلا عن تطوير شبكات الهاتف المحمول وتطوير السنترالات. كما يتضمن المشروع تطوير مكاتب البريد وتحويلها لمراكز لتقديم حزمة كبيرة من الخدمات التى تهم المواطنين. وأوضح الوزير أن مكاتب البريد أيضا لديها إمكانيات تقديم خدمات مصر الرقمية عبر المكاتب لمن ليست لديه القدرة على التعامل مع منصة مصر الرقمية والذى يقدم حاليا نحو 60 خدمة رقمية إلى جانب تقديم خدمات مكاتب البريد التقليدية من حوالات ومعاشات ودفاتر توفير وغيرها من الخدمات.

وأكد الوزير أن القرى المقرر تطويرها وتصل إلى 1570 قرية فى المرحلة الأولى، تتضمن خطة التطوير أيضا ميكنة مجمعات الخدمات الحكومية التى سيتم إنشاؤها فى كل وحدة محلية قروية وتجهيز المركز التكنولوجى المطور، مشيرا إلى أنه من خلال التنسيق مع وزارة التخطيط سيتم ربط هذه المراكز بالمدن والمحافظات الأخرى لسرعة إنهاء كافة الخدمات.

وأشار الوزير إلى إمكانية التعاون مع وزارة التنمية المحلية فى تنفيذ مبادرة «شغلك من بيتك» للعمل الحر التى أطلقتها وزارة الاتصالات فى القرى بهدف توفير فرص عمل للمقيمين فى المحافظات والقرى بعيدا عن العاصمة. وتابع أن هناك مبادرة «مستقبلنا رقمى» والتى بدأت منذ عام لتدريب نحو 100 ألف شاب على تخصصات عليها طلب كبير فى سوق العمل وتتضمن التدريب التكنولوجى على آليات التسويق الإلكترونى الحديثة وكذا برمجيات تطوير المواقع الإلكترونية، بالإضافة إلى علوم وتحليل البيانات فضلا عن التدريب الاحترافى فى مجال العمل الرقمى الحر. وأشار الوزير إلى تخرج نحو 40 ألف شاب فى هذه المبادرة حتى الآن من 27 محافظة وأكثر من 50 جامعة حكومية وخاصة.. وأشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى أن المبادرة ساعدت عددا كبيرا من الشباب فى تحسين مساره المهنى وتمكينه من الوصول لفرص العمل بمنصات العمل الحر العالمية والمحلية وتحقيق دخل شهرى يصل إلى 2000 دولار، مشيراً إلى أن هناك العديد من قصص النجاح لخريجى هذه المبادرة من الطلاب وخريجى الجامعات بمختلف التخصصات العلمية والمستويات الاجتماعية ومن الجنسين والذين تمكنوا من الاستفادة منها فى اكتساب المهارات التطبيقية فى مجالات التكنولوجيا والعمل الحر التى أهلتهم للتنافس على فرص العمل الرقمى المتاحة عالميا ومحلياً.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock