اخبار التقنيةتقنيةشاشة تقنية

ابل لن تقدم خدمة الخصوصية الجديدة لبعض البلدان

في مؤتمرها السنوي للمطورين، والذي عقدته اونلاين كعادتها مع انتشار فيروس كورونا الجديد، أعلنت شركة أبل عن خدمة جديدة تابعة لتحسينات الخصوصية لمستخدميها ستكون متاحة ضمن خدمات Icloud لكن تحت اسم Icloud plus

الخدمة الجديدة تعمل على اعادة توجيه البيانات التي يتم ارسالها من الهاتف لأجهزة أخرى لدى أبل، ومن ثم اعادة توجيهها من جديد للمستخدمين. في خطوة من ابل لتحسين الخصوصية ومنع المواقع والاعلانات من استهداف المستخدمين وبناء profile خاص بالمستخدمين لدى هذه السيرفرات.

لكن وحسب تقارير صحفية نشرت في العديد من الصحف العالمية منها رويترز يبدو أن الخدمة الجديدة لن تعمل حاليا في بعض البلدان. منها الصين وكازخستان وكولومبيا ومصر والسعودية واوغندا والفلبين.

وحسب المعلن من ابل فان الخدمة الجديدة اختيارية ومدفوعة. ولم تحدد ابل المقابل المادي المطلوب لها، وان اعلنت ان اسعارها ستكون بنفس اسعار الخدمات الحالية بدون تحديد.

وكانت ابل قد اعلنت عن سلسلة من التحديثات الجديدة خاصة بنظام تشغيلها الجديد IOS15 والمزمع الاعلان عنه رسميا هذا الخريف. فيما لم تحدد ابل الموعد النهائي للاعلان عن التحديث الجديد بشكل نهائي.

ومن المتوقع أن يكون هذا الموعد شهر سبتمبر القادم. وهو الشهر الذي تعلن فيه ابل دائما عن هواتفها الجديدة. وهو الأمر الذي خالفته ابل العام الماضي قبيل الاعلان عن ايفون 12 والذي تاخر انتاجه النهائي الى شهر اكتوبر. نتيجة تداعيات انتشار فيروس كورونا حول العالم.

ولا نعرف على وجه الدقة حتى الأن ما اذا كان الاعلان النهائي عن ايفون 13 سيتم في شهر سبتمبر أم أكتوبر. وان كان العديد من التقارير الصحفية تحدثت عن بدء شركات بحجم سامسونج وال جي البدء في انتاج شاشات الهواتف الجديدة من ابل

وعلى الرغم من العداء الواضح بين أبل وسامسونج، إلا أن المصالح المشتركة تجمع الشركتين في النهاية. حيث تقول التقارير الشبه مؤكدة من كوريا أن سامسونج بصدد البدء في انتاج عدد ضخم من شاشات هاتف iphone13 مع معدل التحديث 120 هرتز.

وحسب التسريبات فان ابل ستعتمد على تقنية جديدة في الشاشات هي LTPO التي من شأنها تقديم جودة اعلى للشاشة مع استهلاك أقل للطاقة. التحدي الكبير الذي يواجه الشركة الامريكية المتخصصة في انتاج الهواتف المحمولة. في الجمع بين شاشة بمعدل تحديث عالي واستهلاك اقل – او على الاقل مساوي للسلاسل القديمة- في الطاقة.

ربما تحمل هذه الأخبار بعض الطمأنة للمستخدمين الراغبين في تغيير هواتفهم للاصدار الأحدث من ايفون. أو حتى اعطاء نظام IOS تجربة جديدة لهؤلاء المهاجرين من نظام اندرويد. حيث يتطلع قطاع واسع من المستخدمين حول العالم بفارغ الصبر اعلان ابل عن هواتفها الجديدة والتي يتوقع ان تاتي مع معالج Apple 15 الجديد فائق السرعة. والذي سيدخل في مقارنة وحرب مفتوحة مع معالج سنابدراجون 888 المستخدم حاليا في معظم الهواتف الرائدة العاملة بنظام اندرويد

على كل حال لم يبقى سوى شهور معدودة قبل الاعلان عن الهواتف الجديدة. والتي يمكن متابعة اسعارها عند الاعلان عنها في المنطقة العربية من خلال موقع ياقوطة

ملاحظات

  • نظام التشغيل الذي تم ذكره على أنه آخر الأنظمة التي تقبل بها الهواتف الذكية الواردة في المقال، هو النظام المذكور على الموقع الرسمي للشركة في الوقت الذي تم كتابة المقالة فيه، وبعض الهواتف الذكية قد تقبل الترقي للإصدارات الأحدث من أنظمة التشغيل.

  • أسعار الهواتف الذكية الواردة في هذا المقال هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر المقال، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock